ارتفاع عدد الشهداء إلى 4..الشرطة تطلق النار على المسلمين المحتجين في بهولا

يتجاوز عدد المصابين 200 في حادثة إطلاق النار على المسلمين المحتجين على الإساءة لله تعالى والبني صلى الله عليه وسلم

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أطلقت الشرطة النار على المسلمين ورمت الغاز المسيل للدموع في المظاهرات الاحتجاجية التي دعا إليها المسلمون البنغلاديشيون في محافظة بهولا للاحتجاج على الإساءة لله والنبي صلى الله عليه وسلم الهندوسي "بيبلب" على حسابه في فيسبوك، وذلك اليوم.

وارتفع عدد الشهداء إلى أربعة بينهم طالبان وأصيب مئتان آخرون، وقع الحادث في حوالي الساعة 9 من صباح اليوم الأحد.

وفقا للمصادر فعندما تجمع المسلمون المحتجون في أرض المدرسة الثانوية ، بدأت الشرطة بإطلاق النار عليهم ورمي الغاز المسيل للدموع عليهم، ما أسفر عن أستشهاد أربعة من المسلمين المحتجين وإصابة أكثر من مائتي بجروح خطيرة، تم نقلهم إلى المستشفى.

قال شهود عيان وسكان محليون إن آلاف المسلمين نظموا مسيرة احتجاجية في برهان الدين من محافظة بهولا صباح الأحد احتجاجًا على إساءة الهندوسي "بيبلب" على حسابه في فيسبوك، لله تعالى والنبي صلى الله عليه وسلم.

وأضافوا إن الشرطة حاولت إيقاف التجمع والاحتجاج واشتبكت مع المحتجين، في مرحلة واحدة من الاشتباك الذي استمر ساعة فتحت الشرطة النار وقتلت أربعة وأصابت أكثر من مائتين.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً