البصل يواصل ارتفاعه..2.15 دولار (Tk 180) للكيلوغرام

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

وصل سعر البصل إلى مستوى قياسي ليباع كل كيلوغرام مقابل 2.15 دولار (Tk 180) بالعملة المحلية فوق مساء أمس، ويأتي ذلك بعد يوم واحد من إعلان وزير الصناعة نور المجيد محمود همايون أن الأسعار تحت السيطرة.

واستمرت أسعار البصل في الارتفاع في اليومين الأخيرين إلا أن أمس الأربعاء كان أشد ارتفاعا.

بلغ سعر التجزئة من الصنف المحلي 160 تاكا صباح أمس في العاصمة والذي هو أكثر 10 تاكا من الليلة السابقة، واستمر ارتفاعه مع مرور الساعات وفي المساء حتى بيع كل كيلوغرام مقابل 2.15 دولار (Tk 180)

قال تجار التجزئة وتجار الجملة إن نقص الإمدادات والطقس السيئ قد أدى إلى ارتفاع الأسعار ، مضيفين أنه قد يباع بسعر 250 تاكا في الأسبوع المقبل.

ارتفعت أسعار البصل منذ شهرين بعد أن فرضت الهند قيودًا على الصادرات.

وقال قمر الحسن البالغ من العمر 54 عاماً أثناء التسوق في كاروان بازار بالعاصمة : ما شاهدت أسعار البصل عالية مثل هذه الأيام، وأضاف موظف بشركة خاصة : هذا أمر مروع، ومثير للقلق، فإن سعر البصل لم يبق في متناول الشعب.

والثلاثاء أخبر وزير الصناعة في البرلمان : أن سوق البصل أصبح تحت السيطرة الآن، ما أشعل سوق البصل، فحوالي الساعة 2:00 مساءً ، كانت أسعار الجملة والتجزئة للبصل تبلغ 160 و 170 تاكا في كروان بازار، بحلول الساعة 4:30 مساءً ، ارتفعت الأسعار إلى 170 و 180 تاكا، وذلك بعد إعلان الوزير.

وحبيب الرحمن تاجر تجزئة سئل تاجر جملة في كروان بازار في فترة ما بعد الظهر حول ارتفاع البصل : كيف يمكن أن يصبح البصل أغلى ثمناً في غضون ساعات قليلة؟

ورداً على ذلك قال تاجر الجملة محمد سيد: لدينا نقص في الإمدادات.

وشهدت المناطق المختلفة في البلاد ارتفاعا حادا للبصل أمس أمس الأربعاء إثر إعلان الوزير في البرلمان.

ومن جهةأخرى أصبحت الخضروات والثوم والزنجبيل وزيت فول الصويا أيضًا أغلى بمقدار 5 إلى 30 تاكا للكيلوغرام في الأسبوع.

تم بيع كيلوغرام من القرنبيط من 50 إلى 60 تاكا ، مرتفعًا من 25 إلى 35 تاكا قبل أربعة أيام. علاوة على ذلك ، ارتفعت أسعار الخضروات الشتوية الأخرى ، بما في ذلك الملفوف والجزر والفجل ، بمقدار 10 إلى 20 تاكا.

ارتفعت أسعار زيت فول الصويا المعبأة في زجاجات بنحو 5 تاكا في اللتر.

وقالت شارمين زمان التي كانت تتسوق في كروان بازار : كان من المفترض أن تنخفض أسعار الخضروات مع اقتراب فصل الشتاء إلا أن البائعين يستخدمون الأمطار الغزيرة الأخيرة كذريعة لارتفاع الأسعا.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً