الشرطة والجنود يستجوبان المتجولين بعد فرض حظر التجوال من الحكومة لمواجهة كورونا

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

يقوم شرطة البلاد بضبط شوارع عاصمة دكا اعتبارا من 26 مارس لتحقيق التباعد الاجتماعي لسبب فيروس كورونا. جنبا إلى جنب ينتشر الجنود هناك. لا يسمح لأحد بأن يمكث في الطرق بدون ضرورة ملحة. لو يخرج شخص بعد ذلك يواجه الاستجواب من قبل الشرطة. ولكن الخدمات اللازمة و نقل الجرائد من جهة إلى جهة تكون خارج الحظر.

في بيان أرسل لدى الصحفيين قال خوندوكار أنوار الإسلام أمين مجلس الوزراء إن تعليق العمل وإلاغلاق لمدة 10 أيام بدأ من 26 مارس يعتبر في المكاتب الحكومية و غير الحكومية والمحاكم. ولكن ذلك لا يعتبر في جهات الخدمات المتنوعة اللازمة وعمليات نقل أوراق الجرائد .

أفادت عدة مصادر شرطية بأن مسؤولي الشرطة قاموا بجلسات عديدة مع الجيش في مجالات مختلفة. مضيفة أن رئيس الشرطة جاويد باتواري أعطى إرشادات وتعليمات تجاه المسؤولين لمحافظات البلاد في مؤتمر بالفيديو. و أمر هناك كي يتم تأكيد السيطرة على حركة الناس في مدن البلاد للحد عن انتشار الفيروس المميت و مواجهته.

والجدير بالذكر أن الجيش البنغلاديشي بدأوا عمليات فرض التباعد الاجتماعي في مدن مختلفة اعتبارا من يوم الأربعاء. وقاموا بتشجيع الناس على عدم التجمهر والتجمع والتحشد تجنبا عن إصابة فيروس كورونا.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً