الشيخة حسينة : نواصل حملة مكافحة الفساد والمخدرات والإرهاب

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أكدت رئيسة الوزراء الشيخة حسينة من جديد أن الحملة ضد الفساد والمخدرات والإرهاب تستمر من أجل حماية المجتمع من هذه المخاطر.

وأضافت : لقد أعلنا بالفعل عن سياسة عدم التسامح مطلقًا ضد المخدرات والإرهاب والتشدد والفساد، قائلة : لذا فإن حملة مكافحة الفساد والدوافع ضد المخدرات والإرهاب سوف تستمر.

وأدلت رئيسة الوزراء بهذه التصريحات في حفل تخريج كلية القيادة والأركان لخدمات الدفاع لعام 2020 في مجمع الشيخ حسينة في ميربور.

وحثت رئيسة الوزراء أعضاء القوات المسلحة على إيلاء اهتمام خاص لهذه المشاكل الاجتماعية.

وتابعت الشيخة حسينة إن حكومتها تريد الاستفادة من الكفاءة والمعرفة وقوة الشباب لمصلحة البلاد.

وفي حديثها تطرقت إلى مساهمة القوات المسلحة البنغلاديشية في مهام الأمم المتحدة لحفظ السلام ، فقالت : أريد تطويرهم كقوات حديثة حتى يتمكنوا من التحرك لمواكبة الدول الأخرى، بالإضافة إلى معالجة الوضع في البلاد.

وذكرت رئيسة الوزراء أن القوات المسلحة البنغلاديشية قد كسبت قلوب السكان المحليين من مختلف البلدان من خلال تقديم الخدمات الإنسانية هناك.

وتخرج الكلية هذا العام 235 ضابطًا ، من بينهم 125 ضابطًا من الجيش ، و 34 من القوات البحرية ، و 22 من القوات الجوية ، و 54 ضابطًا من الخارج من 21 دولة في العالم.

الدول الـ 21 التي حضر منها موظفون بالخارج دورة القيادة والأركان لخدمات الدفاع لعام 2020 هي الصين والهند وإندونيسيا والكويت وماليزيا وجزر المالديف ونيبال ونيجيريا وباكستان وفلسطين والفلبين والمملكة العربية السعودية وسيراليون وجنوب إفريقيا وسريلانكا والسودان. وتنزانيا وتركيا وأوغندا والولايات المتحدة الأمريكية وزامبيا.

ومن جانبها قامت رئيسة الوزراء الشيخة حسينة بتسليم الشهادات بين الضباط المتخرجين في البرنامج ، الذي حضره كبار المسؤولين العسكريين والمدنيين ، ونواب رؤساء الجامعات في العديد من الجامعات.

ويشار إلى أن كلية القيادة والأركان لخدمات الدفاع هي مؤسسة عسكرية رئيسية تابعة للقوات المسلحة البنغلاديشية.

وتوفر كلية القيادة والأركان لخدمات الدفاع التعليم العسكري المهني لضباط في منتصف حياتهم المهنية من الخدمات الثلاث ويعدهم لتحمل مسؤوليات متزايدة في القيادة وتعيين الموظفين.

وتخرج حتى الآن من الكلية 5،253 ضابطًا ، من بينهم خمسة من ضباط الشرطة و 1،165 طالبًا من الخارج من 42 دولة صديقة.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً