الشيخ السديس يعلن إقامة صلاة التراويح في الحرمين بلا مصلين وتعليق الاعتكاف في رمضان

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أعلن الشيخ عبد الرحمن السديس، الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الإثنين، عن إقامة صلاة التراويح في الحرمين الشريفين، لكن دون مصلين، في ظل جائحة "كورونا".

وقال السديس، إنه تقرر إقامة صلاة التراويح (في رمضان يبدأ بعد أيام) والتهجد بالحرمين الشريفين، مع استمرار تعليق حضور المصلين، بحسب الحساب الموثق لـ"رئاسة شؤون الحرمين" عبر توتير.

وقرر أيضا تعليق الاعتكاف في الحرمين خلال شهر رمضان.

ونقلت صحيفة "عكاظ" عن السديس، أن صلاة التراويح في الحرمين الشريفين ستكون بحضور موظفي رئاسة شؤون الحرمين وعمال التعقيم فقط خلال، لافتا أن دعاء القنوت سيكون مختصرا مركزا على الابتهال إلى الله لإنهاء الوباء.

وكان الموقع الإلكتروني لصحيفة "سبق" (خاصة)، ذكر الإثنين، أن السديس أكد إقامة صلاة التراويح في الحرمين الشريفين، مع استمرار تعليق حضور المصلين، و"أن تكون الصلاة 5 تسليمات (10 ركعات) فقط".

وكان مفتي عام السعودية، عبد العزيز آل الشيخ، أعلن الجمعة أن صلاتي التراويح والعيد ستقامان في البيوت هذا العام، إذا استمر إغلاق المساجد بسبب "كورونا"، وفق الوكالة الرسمية للأنباء (واس).

وقررت هيئة كبار العلماء السعودية (دينية حكومية عليا)، في 18 مارس/آذار الماضي، تعليق إقامة صلوات الجماعة والجمعة في مساجد المملكة، ضمن تدابير لمواجهة انتشار الفيروس، وهو إجراء اتخذته دول إسلامية عديدة.

وحتى مساء الإثنين، أصاب الفيروس في السعودية 10 آلاف و484 شخصًا، بينهم 103 حالات وفيات، و1490 حالة تعافٍ.

وإجمالًا أصاب الفيروس أكثر من مليونين و466 ألف شخص بالعالم، توفى منهم ما يزيد عن 169 ألفًا، وتعافى أكثر من 644 ألفًا، وفق موقع "worldmeter" المختص برصد ضحايا الفيروس.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً