الشيخ جنيد البابونغري يهنئ بمناسبة عيد الفطر ويلقي كلمة مؤثرة

الشيخ جنيد البابونغري
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

هنأ الشيخ العلامة جنيد البابونغري الأمين العام لمنظمة حفاظت إسلام بنغلاديش أكبر حزب ديني غير سياسي في البلاد ونائب المدير للجامعة الإسلامية الأهلية معين الإسلام هاتهزاري شعب بنغلاديش والأمة الإسلامية بمناسبة عيد الفطر المبارك.

وقال العلامة جنيد البابونغري في رسالة تهنئة أرسلت لدى وكالة الأنباء في 24 من مايو : إن الصيام في شهر رمضان من أبرز بناء من الأبنية الخمسة الرئيسية في الإسلام، مضيفا أن عيد الفطر هدية خاصة من الله عز وجل بعد أن أدى المسلمون ثلاثين صوما في شهر رمضان.

قال الشيخ إن الاحتفال بالعيد المبارك تحت الحدود الشرعية مطلوب في الشرع، ولكن الاحتفال به متجاوزا على الغطاء الشرعي ومتجاهلا عن التعليمات الدينية ومستوردا للثقافة الغربية وعملا على الأفعال غير الشرعية حرام.

وتابع العلامة جنيد البابونغري قائلا : إن كلمة "العيد المبارك" أصبحت نصا رائجا ولفظا ساريا في الأفواه والتي لا روح لها، كثير من الناس عند ملاقاة الأحد بالآخر في يوم العيد يقتصر الكلام بـ"العيد المبارك " دون السلام المسنون، وهذا أمر غير صائب، ينبغي أن يهنئ المسلم أخاه أولا بكلمة السلام وبعد ذلك يقوم بأمور أخرى.

واستطرد قائلاً : إن الكثير من الناس يقضون الأيام بمشاكل و أزمات متنوعة لأجل الإغلاق الكامل الذي فرضته الحكومة للحد عن انتشار فيروس كورونا، لا يوجد فرح العيد وسروره في بيوتهم، فلذا أحث أثرياء المجتمع و أكرميه على الإقدام على ترسيم البسمة في وجوه المحتاجين ومد الأيادي المساعدة تجاههم.

وقال الشيخ في البيان : إن شهر رمضان علمنا المؤاخات والمواساة والعفاف والسخاء والعطاء، رغم أن الشهر قد انتهى ولكن يجب علينا أن نسير إلى الأمام محتضنين لتعليماته الإنسانية.

أخيرا دعا الأمين العام لمنظمة حفاظت إسلام بنغلاديش مواطني البلاد إلى الدعاء إلى الله بالتضرع والخشوع ليفرج عنا وباء كورونا المميت، وكذلك هنأ جميع المسلمين من البلاد والخارج من جانبه بمناسبة عيد الفطر المبارك، وتمنى لجميع المؤمنين الخير والفلاح والنجاح انطلاقا من يوم عيد الفطر السعيد.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً