العلامة جنيد البابونغري ينعي وفاة وزيرالدولة للشئون الدينية الشيخ محمد عبد الله

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

بقلم : محمد هارون العزيزي الندوي

عبَّر العلامة جنيد البابونغري الأمين العام لمنظمة حركة حفاظة إسلام بنغلاديش والمدير المساعد للجامعة الأهلية دار العلوم معين الإسلام هاتهزاري شيتاغونغ بنغلاديش عن حزنه العميق على وفاة وزير الدولة للشئون الدينية الشيخ محمد عبد الله.

وفي رسالة عزائية بعث بها إلى وسائل الإعلام يوم الأحد 14 يونيو2020 م، قال العلامة جنيد البابونغري : إن وزير الدولة للشئون الدينية الشيخ محمد عبد الله رجل كريم حدا. كان له علاقات ودية جيدة ومحمودة مع المساجد والمدارس والعلماء. كان يحترم العلماء ويحبهم من صميم قلبه حبا كثيرا. وكان صادقا تماما في حبه وكرمه للعلماء.

واستطرد يقول : وفق سيرته الذاتية بدأ حياته التعليمية من خلال تحفيظ القرآن الكريم بمدرسة غوهردانغا. وكان له علاقة طيبة مع المجاهد الأعظم العلامة شمس الحق الفريدبوري رحمه الله تعالى.

وأضاف البابونغري قائلا : إن ماقام به الوزير الراحل من الأعمال الصالحة تجاه الإسلام ، والمسلمين والعلماء والمدارس القومية سيكافئه الله تعالى ويجزيه خيرمايجزي به العاملين المخلصين.

وعبر العلامة جنيد البابونغري عن تعازيه لأسرة الفقيد الراحل ، وقال: أسأل الله تعالى أن يتقبل جميع خدماته الدينية ، وغفر له أخطائه ومنحه الجنة أمين .


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً