تركيا : لا شرعية لحفتر في ليبيا

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال وزير الخارجية التركية مولود تشاووش أوغلو إن الجنرال الإنقلابي خليفة حفتر "ليس له شرعية في ليبيا، لذلك يجب ألا يجلس إلى طاولة التفاوض".

وأوضح تشاووش أوغلو خلال مقابلة مع قناة "سي إن إن تورك"، الخميس، إن الجهود المبذولة خلال مباحثات برلين وموسكو لإعلان وقف إطلاق نار باءت بالفشل بسبب موقف حفتر.

وأضاف:" ليس لحفتر أي صلاحية، وبالأساس لا شرعية له".

وبين أن "شخصًا انقلابيا مثل حفتر يريد الاستيلاء على البلد والسلطة، عوضا عن وقف إطلاق النار، يجب ألا يكون طرفًا في طاولة التفاوض، وينبغي عدم مخاطبته ".

وقال تشاووش أوغلو إنه "من الممكن توسيع نطاق التعاون الأمني مع الحكومة الليبية في المرحلة المقبلة".

وشدد أن تركيا ستواصل تقديم كافة أشكال الدعم للحكومة الشرعية في ليبيا.

وأضاف: "في الماضي كان لدينا اتفاقية تعاون عسكري، وكان لدينا مذكرة تفاهم، ولقد قمنا بتحديث إحداها، ووقعنا عليها من جديد، ووقعنا في نفس اليوم الاتفاقية الخاصة بتحديد مناطق الصلاحية البحرية".

وتابع: "من الممكن توسيع نطاق هذا التعاون في المرحلة المقبلة، وبمجرد توسيعه يمكن أيضا ومراجعة وتوسيع نطاق الاتفاقية، حيث يمكن تعديلها حسب الحاجة".

وفي نوفمبر/ تشرين الثاني 2019، وقع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس الحكومة الليبية فائز السراج مذكرتي تفاهم، تتعلق الأولى بتحديد مناطق الصلاحية البحرية، بهدف حماية حقوق البلدين المنبثقة عن القانون الدولي، والثانية بالتعاون الأمني والعسكري.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً