جمعية علماء الإسلام تنعى العلامة عبد الشهيد غولموكابوني

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

نعى القواد المركزيون لجمعية علماء الإسلام بنغلاديش شيخ الحديث وعالما بارزا ونائب الرئيس المشترك للجمعية عبد الشهيد غولموكابوني رحمه الله.

قال القواد في رسالة رثائية أرسلت لدى وسائل الإعلام إن العلامة الشيخ عبد الشهيد غولموكابوني كان عالما بارزا وقائدا شهيرا للبلاد والمسلمين، كان شغل منصب رئاسة جامعة غولموكابوني وشيخ الحديث منذ زمن طويل وأدى المسؤولية بالحكمة والمهارة.

وأضاف القواد قائلين إن الشيخ غولموكابوني ما كان فقط مديرا للجامعة وشيخا للحديث بل كان من أبرز المستشارين لجمعية علماء الإسلام بنغلاديش أقدم حزب إسلامي في البلاد، كان يشترك بحفاوة بالغة ونشاط ملحوظ في نشاطات الحزب ولعب دورا فعالا في إدارة الحزب بجد وجهد، مضيفين أنه بوفاة الشيخ فقدت الأمة خادما مخلصا للدين والوطن، وأصبح جميع أنصار جمعية علماء الإسلام ومواطنو الدولة حزينا، والشغر الذي ترك خلفه في ساحات عديدة مهمة لن يمتلئ أبدا.

أخيرا دعا القواد في الرسالة الرثائية إلى الله لرفع درجة الفقيد والمغفرة مبدين عن مؤاساتهم تجاه عائلته ومحبيه في البلاد والخارج.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً