خالدة ضياء..العليا البنغلاديشية ترفض التماس الإفراج بالكفالة، وتوصي بتزويدها بمعاملة أفضل

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

رفضت المحكمة العليا البنغلاديشية التماس الإفراج بكفالة عن رئيسة الحزب الوطني بنغلاديش خالدة ضياء في قضية الفساد في جمعية ضياء الخيرية(Zia Charitable Trust corruption case).

وقد صدر الأمر الكامل يوم الخميس من هيئة الاستئناف، بقيادة رئيس القضاة سيد محمود حسين.

كما أمرت المحكمة العليا السلطات المعنية بتزويدها بمعالجة صحية أفضل من العلاج الذي تتلقاه حاليًا.

وفي وقت سابق من الجلسة يوم الأربعاء أبلغ النائب العام محبوب العالم المحكمة بتقرير خالدة الطبي المقدم من سلطات مستشفى جامعة بانغاباندو شيخ مجيب الطبية.

ووفقا للتقرير فإن خالدة ضياء تعاني من التهاب المفاصل منذ 30 عامًا ومرض السكري منذ 20 عامًا، كما تعاني من ألم في ركبتها اليسرى منذ عام 1997.

وأضاف التقرير أن رئيسة الحزب الوطني بنغلاديش مصابة بالربو وضعيفة جسديًا، ولقد رفضت تلقي العلاج من الأطباء في المستشفى.

وفي وقت سابق من اليوم ، تم تعزيز الأمن في منطقة المحكمة العليا لجلسة الاستماع بكفالة.

وفي 5 كانون الأول/ ديسمبر حدد قسم الاستئناف 12 كانون الأول / ديسمبر لسماع التماس خالدة للإفراج بكفالة، حيث لم يتم تقديم التقرير الطبي قبله من قبل المجلس الطبي التابع لمستشفى جامعة بانغاباندو شيخ مجيب الطبية المشكل لعلاجها.

وقد أدى قرار المحكمة العليا إلى فوضى استمرت ثلاث ساعات أنشأها محامو الدفاع ، والتي أجبرت هيئة المحكمة المكونة من ستة أعضاء بشكل غير مسبوق على مغادرة قاعة المحكمة دون إنهاء إجراءات اليوم.

ويشار إلى أن البيجوم خالدة ضياء رئيسة الوزراء السابقة ثلاث مرات ، مسجونة منذ فبراير من العام الماض ، حيث قضت المحكمة عليها بالسجن لمد 17 عامًا في قضايا الفساد في ضياء دار الأيتام وضياء الخيرية.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً