خمسة أسباب لتدمير هيكل الحياة الزوجية

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

تنشأ المشاكل المختلفة بين الزوجين بعد انعقاد الزواج برضاهما أو برضا العائلة ، و قد تتسبب هذه المشاكل لعدم بقاء الحياة الزوجية أى الطلاق بين وقت لآخر ، إلى جانب هذه الاتجاهات تتزايد يوما فيوما بشكل كبير .

نذكر بعض المشاكل الزوجية التى تؤدي إلى انفصال الزوجين لا محالة.

سوء التفاهم عدم سر البقاء إلى جانب التفاهم سر البقاء: بدايةً؛ التفاهم بين البشر عامة هو سر بقاء العلاقات، وبواسطته يتم بناء علاقات عديدة كالصداقات والأسر، فالتفاهم له أهمية كبيرة فى انتظام حياة البشر واستمرارها بشكل طبيعي، وهو يتم عادة عن طريق حسن الظن بالآخرين والتماس الاعذار وقبول الآخر واحترام الآراء والامتثال للغة الحوار وعدم الحقد على الآخرين، فهكذا يُبنى التفاهم .

ونادرا ما نرى التفاهم قائم بين البشر بشكل طبيعي، على عكس ما نراه من كثرة عدم التفاهم بين البشر عامة، والرجل والمرأة خاصة، وهذا هو محور حديثنا عن -التفاهم بين الرجل والمرأة.

الضعف الجنسي : الضعف الجنسي للزوج من أكثر المشكلات التي أصبحت تواجه الكثير من الأزواج الجدد في عصرنا الحالي. وبعيدا عن الأسباب المتعددة لهذه الحالة، فدائما ما تتسبب في مشاكل زوجية كبيرة تصل في أحيان كثيرة للطلاق.فعلى الزوج أن يستشير الطبيب لتلقى علاج ضعفه فيشخص حالته وينصحه ببعض النصائح لاستعادة قدرته الجنسية.

عدم قضاء طموحات الزوجين : إن كلا الزوجين يحسن الظن بشريك مثالي قبل الزواج ، و إذا تم الزواج و لم يجد شريكه في الواقع حسب ظنه هذا مما يؤدي إلى انفصال الزوجين في أكثر الأحيان.

التصرفات غير الشرعية من أعضاء الأسر: إن تدخل أعضاء أسرة الزوج أو الزوجة في شؤونهما الشخصية يُعد من أكبر المشاكل ، مثلا : أحيانا يقول أعضاء الأسر إنكما تقضيان حياتكما على هذا و ذاك ما يتسب لمشاكل و هما غير محررين في سير الحياة فمغزى ما سبق أن هذا التدخل يؤدي إلى الخلافة الزوجية بين فترة و أخري .

قلة الصبر: كثيرا ما يُرى أن العادة الخاصة به و بها أو جهة من جهات سير الحياة من الجانبين تتسبب لضجر و ملل أحدهما ما يقتل المشاعر ويدمر هيكل الحياة الزوجية ، مثلا: أن الزوج يضع المنديل المبتل على الفراش تكرهه الزوجة إلى جانبها تنسى الزوجة كل يوم إيقاف الزر الكهربائي في دورة المياه هذا من الأمور القبيحة لدي الزوج مما يؤدي إلى الشجار بين الزوجين.

هناك العديد من المشاكل التي تحدث في الحياة الزوجية و تدمر هيكل الحياة الزوجية فمن المهم أن يلاحظها الزوجان و يطلبا حلها إذن يتمتعا بحياة سعيدة و حتى أصبحت الحياة الزوجية كحياة طيبة مثالية ، على عكس تُعد الأشياء العديدة التي تساهم في نجاح الحياة الزوجية، وهي ضرورية لاستمرارها ضمن نظام مستقر وصحي بعيد عن المشاكل الكبرى التي قد تهدد الزواج.

المصدر: "بنغلاديش بوتيدين"


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً