رمضان المبارك واستعداد المسلم له

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أيام قليلة بقيت من شهر الخير واليمن والبركات، لم يتبق من الزمن إلا ثلاثة أيام ويحل علينا شهر رمضان الكريم، الشهر المبارك الذي أنزل الله فيه القرآن الكريم هدىً للمؤمنين، فهو من أعظم شهور السنة التي منحها الله لعباده في الأرض، وفيه ليلة خير من ألف شهر، فتزداد فيه الأجور، وتصفّد الشياطين، وتفتح أبواب الجنان، فقد قال الله تعالى: "شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ".

ونظرًا لأهمية هذا الشهر الكريم تقدم "إسلامي ميديا" بعض النصائح لكى نستعد لهذا الشهر المبارك الذى به الكثير من النفحات والمميزات التى خص بها الله تعالى عباده المؤمنين، مثل:

- الاستعداد بصيام بعض الأيام من شهر شعبان لتتهيأ النفس عمليّاً لصيام شهر رمضان.

- ادعو الله أن يبارك لك في شعبان، وأن يبلغك رمضان وأنت بأحسن حالٍ.

- الحرص على تجديد النية للقيام بالكثير من الأعمال التي تُعين المسلم على نيل رضوان الله تعالى.. فلا أعمال دون مصاحبة النية في أدائها.

- العزم على التوبة إلى الله تعالى من جميع الذنوب والمعاصي التي يصحبها الندم.. والإصرار على عدم العودة لارتكاب المزيد من المعاصي.

- مجالسة القرآن الكريم وتدبّر آياته ومعانيه، والعمل على تلاوته أكثر من مرّةٍ خلال شهر رمضان.

- وضع جدول عباديّ ينظّم أعمال الطاعات التي يمكن أن يتقرّب بها المسلم إلى الله في أيام الشهر الفضيل.

- أن يُحسن المسلم إلى أهل بيته وأقاربه ومجتمعه ويكون حَسن الخُلق.

- أن يُكثر من الصدقات والإنفاق على الفقراء والمساكين.

- أن يستغلّ شهر رمضان في الدعوة إلى الله والاستماع للدروس الدعوية التي تقرّب العبد من الله وتهذّب نفسه.

- شراء الحاجات والمُتطلّبات من مأكل ومشرب وملابس للعيد في شهر شعبان، وعدم تركها لرمضان.. حتى لا يضيع الشهر العظيم في الأمور الدنيوية.

- الابتعاد عن التلفاز قدر الإمكان في هذا الشهر؛ لما له تأثير سلبي بتأخير العبادات، وكثرة ما فيه من مشاهدات غير أخلاقية.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً