كورونا في بنغلاديش..السماح للجميع بأداء الصلاة في المساجد مع مراعاة المسافة الاجتماعية

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أفادت وزارة الشؤون الدينية بأن الجميع يستطيع أن يصلي بالمساجد مراعيا للتباعد الاجتماعي من يوم الخميس.

أكدت تلك المعلومة وزارة الشؤون الدينية يوم الأربعاء في 6 من مايو بإشعار خاص أرسل لدى وسائل الإعلام.

ذكر في الإشعار أنه يسمح للجميع بتأدية الصلوات الخمس و التراويح من بعد صلاة الظهر للغد في المساجد مراعاة للمسافة الاجتماعية والتعليمات الصحية.

قال الشيخ عبدالله وزير الشؤون الدينية في هذا المجال إن الملايين من المسلمين ينتظرون بفارغ الصبر على إعلان السماح لهم بالصلاة في المساجد في شهر رمضان الجاري، وكذلك العلماء البارزون للبلاد طلبوا من رئيسة الوزراء السماح للمصلين بالصلاة في المسجد.

و تعهدوا بالتزام القوانين الصحية والمبادئ التوجيهية لحماية أنفسهم والآخرين من الإصابة بالفيروس التاجي، بذلك اتخذت وزارة الشؤون الدينية الخطوات اللازمة في هذا الصدد بتوجيه من رئيسة الوزراء بشرط تطبيق التعهدات.

والجدير بالذكر أن عدد المصلين في المساجد تم تقييده من قبل وزارة الشؤون الدينية في 6 من أبريل بإشعار خاص لسبب تداعيات فيروس كورونا، وكان ذكر هناك قرار اشتراك خمسة مصلين في جماعات الصلوات الخمس وعشرة مصلين في الجمعة بما فيهم الإمام والمؤذن وكذلك يمكن أن يشترك 12 مصليا في صلاة التراويح بشهر رمضان المبارك.

والإثنين، أعلنت السلطات البنغالية تخفيف التدابير، وسمحت بفتح محلات البقالة ومتاجر الألبسة.

وسجلت بنغلاديش، الأربعاء، 790 إصابة بكورونا، لترتفع الحصيلة إلى 11 ألفا و719.

وحسب بيان صادر عن معهد أبحاث ومراقبة الأمراض الوبائية في بنغلاديش، وصل عدد الوفيات بالفيروس إلى 186، وبلغت حصيلة المتعافين 1403.

وحتى مساء الأربعاء، تجاوز عدد المصابين بالفيروس حول العالم، 3 ملايين و774 ألفا، توفي منهم نحو 261 ألفا، وتعافى أكثر من مليون و273 ألفا، وفق موقع "Worldometer" المتخصص برصد ضحايا الفيروس.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً