نور حسين القاسمي يستغرب من فتح الجمعية الدولية لوعي كريشنا الغرفة في معرض الكتب الوطني

ردود أفعال غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب فتح الجمعية الدولية لوعي كريشنا الغرفة في معرض الكتب الوطني البنغلاديشي

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أعرب الشيخ نور حسين القاسمي الأمين العام لجمعية علماء الإسلام ببنغلاديش عن استغربه والاستيائه تجاه منح المنظمة المتشددة"الجمعية الدولية لوعي كريشنا (ISKCON) المعروفة باسم حركة هاري كريشنا" حقوق حجز الغرفة في معرض الكتب الوطني البنغلاديشي، والذي انطلق منذ 2 فبراير/ شباط بمناسبة الواحد والعشرين من فبراير والذي أعلنته الأمم المتحدة اليوم العالمي للغة الأم.

وأضاف : أننا نرى منذ تولى رابطة العوام الحكم الجمعية الدولية لوعي كريشنا(ISKCON) المعروفة باسم حركة هاري كريشنا تحصل على حقوق حجز الغرفة في معرض الكتب ومن جهة أخرى لم تحصل أي مكاتبات إسلامية حقوق حجز الغرفة هناك إلا طفيفا، بل يبدو أن الحكومة حظرت المكاتب الإسلامية في المعرض بإعلان غير رسمي.

وكذلك المكاتب التي تريد بيع الكتب الإسلامية هناك تتعرض لمختلف التحرش من جهة رسمية وغير رسمية.

ولكن تتسائل ضمائر المواطنين ما مدى شفقة الحكومة للجمعية الدولية لوعي كريشنا(ISKCON) المعروفة باسم حركة هاري كريشنا التي تقوم بإشاعة الديانة الهندوسية بجهة إرهابية.

مضيفا أننا نرى الهندوسية المتطرفة تسيطر على مناصب هامة في البلاد متوسلة ود الحكومة تجاهها بحجة الأقلية ومن جهة أخرى تقوم بمحاولة استئصال الحضارة و الثقافة الإسلامية من البلاد.

وأضاف إنه من الواجب حظر جميع أنشطة المنظمة المتشددة "الجمعية الدولية لوعي كريشنا(ISKCON) المعروفة باسم حركة هاري كريشنا" لضمان التعايش بين الناس من جميع الديانات في البلاد.

أردف قائلا أن الجمعية الدولية لوعي كريشنا(ISKCON) المعروفة باسم حركة هاري كريشنا منظمة هندوسية عالمية أنشأت مستهدفة إلى جعل البلدان المسلمة هندوسية الثقافة والديانة بالطرق المختلفة، فليس من الممكن أن نسمح لها بالاشتراك في معرض الكتب الذي تم تنظيمه برسوم الشعب المسلم البنغالي، حتى لا تقوم بإشاعة أفكارها المتطرفة والإرهابية ضد ثقافة بلادنا وحضارتها.

موجة غضب على مواقع التواصل الاجتماعي

وفي مواقع التواصل الاجتماعي أثار العديد من الأشخاص البارزين في البلاد تساؤلات حول سبب حصول الجمعية الدولية لوعي كريشنا(ISKCON) المعروفة باسم حركة هاري كريشنا على الغرفة.

وكتب الناشط البارز على الإنترنت غازي يعقوب على الرغم من أن المكتبات الإسلامية لم تسمح لها بفتح الغرف في معرض الكتب الوطني، فإن الجمعية الدولية لوعي كريشنا المتطرفة الهندوسية تحصل على الغرفة!


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً