وزير الخارجية : إذا مات أحد من المغتربين في الخارج بفيروس كورونا ادفنوه هناك

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال وزير الخارجية البنغلاديشي الدكتور عبد المؤمن : إذا مات مواطن بنغلاديشي في بلد أجنبي بسبب عدوى فيروس كورونا نطلب دفنه هناك، بسبب إغلاق الرحلات الجوية مع دول مختلفة لا يمكن إعادة الجثة بسهولة، إلى جانب ذلك فإن تكلفة جلب الجثة ستزداد.

صرح الوزير بذلك لدى وسائل الإعلام في وزارة الخارجية يوم الأحد.

وقال وزير الخارجية أن 10000 نقطة للبوصة و 10000 بي بي أي و 10000 معدات صحية أخرى قادمة من الصين في أي وقت لمواجهة فيروس كورونا. لهذا السبب نحن على اتصال دائم بالصين. نحن نبحث عن طائرات مستأجرة لجلب هذه المعدات.

وأضاف الوزير قائلا بأن المغتربين الذين ما زالوا خارج الدولة كي يمكثوا هناك و الذين عادوا إلى البلاد ينتظروا. إذا كان الوضع طبيعيًا ، يمكنهم العودة إلى حيث أتوا. لو تنتهي صلاحية تأشيراتهم فلا ضير ستقم بتمديد الفترة.

وقال إن الأوروبيين الذين يعيشون في بنغلاديش يمكنهم القيام برحلات طيران مستأجرة إذا أرادوا العودة إلى مواطنهم. لقد أبلغنا سفراء البعثات الأوروبية في داكا أنه بإمكانهم إرسال مواطنيهم على متن طائرة مستأجرة إذا رغبوا. ونسمح لهم بذلك.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً