وزير الداخلية : سوء الفهم وراء الحادث غير المرغوب فيه في الحدود

مقتل واحد من قوات الحرس الحدود الهندية خلال بصاص قوات الحرس الحدود البنغلاديشية

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال وزير الداخلية أسد الزمان خان كمال إن سوء التفاهم يلعب دورًا رئيسيًا وراء تبادل إطلاق النار بين قوات الحرس الحدود البنغلاديشية وقوات الحرس الحدود الهندية.

وأدلى الوزير بهذه تصريحات أثناء حديثه إلى الصحفيين بعد اجتماع مناقشة بمناسبة الذكرى السادسة والخمسين لميلاد الشهيد الشيخ "راسل" (نجل الشخ مجيب الرحمن والذي أطيح به مع أهله عام 1975) في النادي الصحفي في العاصمة، اليوم الجمعة.

وأضاف الوزير : العلاقة بين بنغلاديش والهند ودية للغاية، مؤكدا لقد قضينا على كل المأساة والعلاقة السيئة.

وتابع : من المعروف لدى الجميع أن الحظر المفروض على صيد الأسماك يتم مراقبته من قبل القوات في أنحاء البلاد، بينما اطلع قوات الحرس الحدود البنغلاديشية على أن صيادو هنود يصطادون من مياه بنغلاديش تحدى القوات الصيادين أثناء الصيد وفر اثنان من الصيادين من مكان الحادث لإبلاغ قوات الحرس الحدود الهندية بالحادث حيث تم تبادل الرصاص من الجانبين وأدى إلى مقتل جندي هندي.

ومن جانبهم ادعى قوات الحرس الحدود الهندي خلال اجتماع علم في وقت لاحق من اليوم التالي للحادث أن أحد فكيها قتل وأصيب آخر في الحادث.

وأكد الوزير ان المحادثة جارية لإنهاء هذه المشكلة.


  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اترك تعليقاً