غارات الجيش الأراكاني البوذي في أربع مراكز تفتيش للشرطة تخلف 13 قتيلا من قوات الأمن في راخين

مقتل 13 من قوات الأمن في هجوم الجيش الأراكاني البوذي في راخين

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أكدت مصادر محلية مقتل 13 شرطيا في راخين (أركان) خلفتها غارات الجيش الأراكاني البوذي في أربع مراكز تفتيش للشرطة، خلال احتفال اليوم الاستقلالي الوطني للبلاد أمس الجمعة 4 يناير.

وقال المتحدث باسم الجيش أراكاني خاين تو خه : إن أعضائهم شنوا هجوما في أربعة مراكز للشرطة، واستعادوا بعد ذلك سبع جثث للضحايا محتجزين 12 شخصا من رجال قوات الأمن، مضيافا : سنتخذ فيهم الإجراءات وفقا للقانون الدولي، مؤكدا عدم تعذيبهم.

وأشار المتحدث باسم الجيش أراكاني إلى دوافع الغارات، وقال : إن هذا الهجوم رد فعل لعدوان قوات مينمار على أعضاء الجيش ، واستهداف المدنيين في الأسابيع الأخيرة.

ونشرت وسائل الإعلام الرسمية في ميانمار الثلاثاء الماضي إصابة فرد من قوات الأمن بجروح خطيرة جراء هجمات، شنها الجيش الأراكاني البوذي على مركز الشرطة.

ومن جانبه، صرح المتحدث العسكري جي مين تون لوكالة رويترز بأن قوات الأمن بدأت في الرد على هجوم يوم الجمعة. مؤكدا إن الجيش سيواصل هجومه لإقامة الأمن في المنطقة، ورفض التعليق على عدد الأشخاص الذين قُتلوا وأسروا في هجمات الجماعة المتمردة البوذية.

اترك تعليقاً