مهاتير مُحمد : لن تسمح ماليزيا للإسرائيليين بدخول أرضها

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أعلن رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد أمس حظر دخول الإسرائيليين إلى ماليزيا، معبرا : أنّ ماليزيا لن تسمح للإسرائيليين بدخول أراضيها، مشيرا أن : «إسرائيل» ترتكب العديد من الأفعال السيئة، من دون أن تتعرض للتوبيخ، وفقا لتصريحات رئيس الوزراء الماليزي نقلتها وسائل الإعلام أمس السبت 19 يناير/ الكانون الثاني، جاءت التصريحات رداً على النقد الذي تلقته بلاده لعدم السماح للإسرائيليين بالمشاركة في بطولة العالم للمعوقين التي من المقرر أن تقام في ماليزيا في تموز/ يوليو المقبل.

وأضاف رئيس الوزراء الماليزي : ليس بإمكاننا فعل الكثير ضد «إسرائيل»، ولكن على الأقل يجب علينا ألا نظهر المودة لها.
وفي كلمته أمام ممثلي المؤسسات المعروفة بدعها للقضية الفلسطينية في يوم الخميس الماضي ، أكد وزير الخارجية الماليزي موقف الحكومة الرافض لإقامة أي علاقة مع إسرائيل أو الموافقة على مشاركة إسرائيليين في حدث دولي تستضيفه ماليزيا

ومن جانبها ثمنت هيئات إنسانية ماليزية قرار الحكومة رفض استقبال أي وفد إسرائيلي على أي مستوى وفي أي مجال وتحت أي ذريعة، بسبب الممارسات القمعية للاحتلال الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني.

وفي مذكرة سلمت للوزير، أكدت 43 منظمة غير حكومية تأييدها موقف الحكومة الذي رفض استقبال وفد رياضي إسرائيلي في إطار بطولة للسباحة تقام لاحقا هذا العام في مدينة كوتشينغ.

وأضاف الوزير "القرار الأهم الذي اتخذته الحكومة في اجتماعها الأخير هو منع دخول الإسرائيليين الأراضي الماليزية من أجل المشاركة في أي حدث يعقد في ماليزيا".

وتابع أنه "لا فرق إن كان رياضيا أو فعالية أخرى، والقرار الثاني هو أن ماليزيا لن تستضيف أي حدث يشترط فيه مشاركة وفود إسرائيلية".

المصدر : إسلام تايم 24

اترك تعليقاً