الاجتماع العالمي لجماعة التبليغ سينعقد في فبراير / شباط خلال غياب مولانا سعد

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

عقدت وزارة الداخلية جلسة طارئة استشارية للعلماء ومسؤولي الحكومة مستوى الرفيع برئاسة وزير الداخلية أسد الزمان خان كمال اليوم الأربعاء، وبدأ الاجتماع في حوالي الساعة 12:00 ظهرا وانتهى في الساعة 2 بعد الظهر، لحل قضية جماعة التبليغ.

واتخذت الوزاة قرارات هامة بما فيها : أن الاجتماع العالمي لجماعة التبليغ سينعقد في فبراير/ شباط القادم، كما اتفقوا على أن مولانا سعد المثير للجد لا يحضر الاجتماع، إضافة إلى ذلك تم أخذ القرار بأن وزارة الشؤون الدينية ستعقد جلسة استشارية لتحديد تاريخ الاجتماع، ووفقا لمعلومات قدمها الأمين العام للوفاق المدارس العربية مولانا عبد القدوس لـ"إسلام تايمز24".

وأضاف مولانا عبد القدوس : بما أن مولانا سعد لا يحضر الاجتماع فإن قرار السفر إلى دار العلوم سوف يتم تأجيله.

وشارك في الاجتماع من العلماء كل من مولانا أشرف علي ، مولانا محمود الحسن ، مولانا عبد القدوس ، مولانا محفوظ الحق ، مولانا محمد زبير ، مولانا ربيع الحق ، ووفد من ممثلي الاطاعاتيين تحت قيادة واسف الإسلام من بينهم مولانا أشرف علي، يشار إلى أن 15-16 ممثلا من كلا الفريقين لجماعة التبليغ المتنازع حضروا اجتماع اليوم، كما شارك من ممثلي الحكومة مسؤولون مستوى الرفيع.

المصدر :

إسلام تايمز24 وجوغنتر

اترك تعليقاً