الاجتماع العالمي لجماعة التبليغ : الأعمال التحضيرية في المرحلة النهائية، وسوف يستمر العمل لمدة يومين

الاجتماع العالمي لجماعة التبليغ في بنجلاديش من أكبر المآثر والمظاهر الدينية منذ عقود

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أعلن مسؤون لجماعة التبليغ : أن العديد من المهام الضرورية في ميدان اجتماع العالمي تم الانتهاء منها خلال مساء الاثنين، خلال وقت قصير جدا، وأضافوا : أن الأعمال التحضيرية في المرحلة النهائية، وسوف يستمر العمل لمدة يومين، وذلك اليوم الأربعاء 12 فبراير/ شباط.

ويشار إلى أن أتباع جماعة التبليغ قد اختلفوا في الأمير المزعوم "مولانا سعد"، حيث تكلم بما يخالف الشرع، ما أدى إلى التنارع بين نشطائها وتفريق الجماعة إلى أتباع مولانا سعد، وأتباع العلماء، وتسسب لتأخير الاجتماع العالمي، الذي كان من المقرر انعقاده في شهر يناير / كانون الثاني. وفي وقت مؤخر أخذت سلطات البلاد بشأن الاجتماع قرارات فعالة، ما أنتجت التواد بين الفريقين المتخاصمين، وأمكن الوصل إلى تحديد تعيين الاجتماع لمدة 4 أيام، 15- 18 فبراير / شباط، تم أخذ القرار على أن يكون لكل فريق يومان، 15-16 لأتباع العلماء، 17-18 لأتباع مولانا سعد.

وإن هذه الاستعدادات غير العادية التي شهدها ميدان الاجتماع العالمي في تونغي في أقرب وقت ممكن، تعكس مدى الحب العميق الذي يكنه المسلمون تجاه الدعوة بمن فيهم العلماء والطلاب، الذين ساهموا في الأعمال التحضيرية في ميدان الاجتماع، وقد نسوا ذلك اليوم النحس 1 ديسمبر 2018، الذي هجم فيه أتباع مولانا سعد على العلماء والطلاب، وخلف ضحايا وآلاف المصابين من العلماء والطلاب.

المصدر : إسلام تايمز 24

اترك تعليقاً