كلٌّ يُوزَن على الكتاب والسنة

من يوميات الأستاذ صفي الله فؤاد

الإثنين 10 من شوال 1439هـ 25 يونيو 2018م

كلٌّ يُوزَن على الكتاب والسنة

قلت في مناسَبة : إنّ كلّ واحد يُوزَن على الكتاب والسنة، حتى الذين يَبذلون أقصى عنايتِهم للقول بما وافَقَ الكتابَ والسنة إذا صدَر منهم في حين من الدهر قولٌ مخالِف لهما ولو عن غير قَصْد منهم، لا يُتَّبَعون في المخالَفات.

وهذه هي سنة السلف الصالح التي نجدها في سِيَرِ فقهاء الأمة وغيرهم في كثير من القضايا والمسائل.

الثلاثاء 11 من شوال 1439هـ 26 يونيو 2018م

مَقُولنا في عدم ترحيب التلاميذ

كانت الأيام الثلاثة الماضية، أعني 8 و9 و10 من شوال، أيامَ اختبار قبولٍ لمعهدنا، وإنّ أيام اختبار القبول وإن كانت ثلاثة أيام، فإننا اُضطُرِرنا إلى عدم الترحيب بكثير من التلاميذ الوافدين بعد اليوم الثاني لامتلاء مقاعدنا وضِيْق أماكننا. وما قلناه لهم في هذه المناسَبة أَحبَبت أن أسجِّله هنا.

قلنا لهم : إننا لسنا في غِنًى عن أيِّ واحد من طلبة العلم النبويّ، فهم ضيوفُ رسولِ الله عليه الصلاة والسلام، بَيْدَ أننا مع الأسف عاجزون عن قبولهم لضِيْق إمكانياتنا وقِلَّة حِيلتنا، وعَفْوًا.

اترك تعليقاً