مؤشر حرية الصحافة العالمي لعام 2019 يمنح بنغلاديش المرتبة الـ150!

تدهور بنغلاديش مرة أخرى على مؤشر حرية الصحافة العالمي

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

إن مؤشر حرية الصحافة العالمي هو ترتيبٌ سنويٌ تنشره منظمة مراسلون بلا حدود التي تتخذ من باريس مقراً لها، وتصنف المنظمة وفق هذا المؤشر 180 بلداً باستخدام معايير تعني باستقلالية وسائل الإعلام وتعدديتها وشفافية تدفق المعلومات والأطر القانونية بالإضافة إلى سلامة الصحفيين وحريتهم.

يظهر تصنيف عام 2019 تبوء بنغلاديش المرتبة الـ150! في حرية الصحافة من جديد، التي كانت في مؤشر حرية الصحافة العالمي لعام 2018 في المرتبة الـ146!

أصبح الصحفيون البنغلاديشيون، شأنهم شأن أقرانهم في البلدان الأخرى، يعانون في الآونة الأخيرة من تصاعدٍ في خطاب الكراهية الموجه ضدهم عبر شبكة الإنترنت.

وأوضح التصنيف في القسم البنغلاديشي المعنون "السياسة القوية ، المزيد من انتهاك حرية وسائل الإعلام" وصف إن حوادث انتهاك حرية الصحافة ازدادت بعد انتخاب الانتخابات الوطنية في نهاية عام 2018، حيث تعرض الصحفيون للاعتداء وأعمال العنف من قبل نشطاء رابطة عوامي الحاكم،كما تم إغلاق بعض الصحف على الإنترنت وتم اعتقال بعض الصحفيين.

يظهر مؤشر عام 2016 تصاعداً مخيفاً في انتهاكات حرية وسائل الإعلام في جميع أنحاء العالم بسبب التعصب الديني والمشكلات المرتبطة بالسلامة في مناطق النزاعات فضلاً عن تصاعد الميول الاستبدادية لدى الكثير من الحكومات والثلة القليلة التي تقع في يدها مقاليد ملكية وسائل الإعلام.

ويهدف الحدث الذي ترعاه منظمة اليونيسكو في هلسنكي إلى تعزيز حرية الإعلام حول العالم بمثابتها حقاً أساسياً من حقوق الإنسان، إضافةً إلى حماية الصحافة من الرقابة والإشراف المفرط، وضمان سلامة الصحفيين سواءً العاملين في وسائل الإعلام التقليدية أو عبر شبكة الإنترنت.

اترك تعليقاً