العلامة أحمد شفيع يدين الهجمات الإرهابية التي هزت سريلانكا وراح ضحيتها 290 قتيلاً وأكثر من 500 جريح

العلامة أحمد شفيع
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أدان العلامة أحمد شفيع الهجمات الإرهابية التي هزت سريلانكا الأحد، وراح ضحيتها 290 قتيلاً وأكثر من 500 جريح

وأكد العلامة أحمد شفيع أمير منظمة حفاظت إسلام في بيان، أنه تلقى بحزن عميق نبأ مقتل وإصابة عدد كبير من الأشخاص في الهجمات الإرهابية التي وقعت خلال إقامة قداسات عيد الفصح.

وأعرب عن شجبه وإدانته بأشد العبارات هذه الهجمات المنافية للإنسانية، والتي طالت دور عبادة.

وأضاف "أظهر الهجوم الوحشي مرة أخرى ضرورة المكافحة الحازمة للإرهاب بكل أنواعه".

وتابع " أتقدم بالتعازي للشعب السريلانكي، على خلفية هذه الحادثة البشعة، وأتمنى الشفاء العاجل للجرحى".

وقال إن "هذا الهجوم الدنيء الذي استهدف الكنائس في يوم قداس عيد الفصح، إنما هو عمل استفزازي متعمد".

واستطرد قائلا : إن الدين لا يدعم هجمات الأديان المختلفة. وأدعو الاخوة المسلمين السريلانكيين أن يقفوا بجانب الضحايا

وارتفعت حصيلة ضحايا التفجيرات التي استهدفت في أحد الفصح فنادق فخمة وكنائس في أنحاء مختلفة من سريلانكا إلى 290 قتيلاً وأكثر من 500 جريح، وذلك بعد إعلان الشرطة تفكيك عبوة ناسفة يدوية الصنع تم العثور عليها في وقت متأخر من ليل الأحد قرب مطار كولومبو الدولي، وفقا لإعلان الشرطة السريلانكية، اليوم (الاثنين) 22 أبريل / نيسان.





اترك تعليقاً