3 قتلى و50 مفقودا على الأقل في انزلاق للتربة في منجم في ميانمار

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

لقى ثلاثة أشخاص مصرعهم ، جراء انهيار أرضى بمنجم لاستخراج أحجار “اليشم” في ولاية “كاشين” شمالي ميانمار” فيما توجد مخاوف من مصرع 50 عاملًا آخرين.

وعلى الفور تم انتشال جثامين ثلاثة عمال، مضيفة أن حوالي 54 عاملا يتبعون شركتي تنقيب و40 آلية وسيارة احتجزوا داخل المنجم بعد سقوط كتل من مخلفات الحفر أدت لإغلاقه.

ونقلت القناة عن سلطات الإطفاء أن عمليات الإنقاذ لا تزال جارية فيما يخشى من ارتفاع حصيلة القتلى نظرا لدفن العمال تحت كتل طينية ما يقلل من فرص نجاتهم.

وقالت الشرطة إن “54 شخصا على الأقل في عداد المفقودين ومن المستحيل أن يكونوا على قيد الحياة”.

ووقع الحادث مساء الاثنين في ولاية كاشين الجبلية حيث غالبا ما تقع مثل هذه الكوارث.

وقالت الشرطة لفرانس برس إن انزلاق التربة تسبب بتشكل “بحيرة وحول” غرق فيها عدد من العمال أثناء نومهم.

وتعتبر بورما أول منتج عالمي لحجر اليشب.

ويأتي الاف العمال البورميين الفقراء الى منطقة قريبة من الحدود الصينية، بحثا عن قطع اليشب التي يمكن العثور عليها مرمية ارضا جراء عمليات الجرف الجارية في المنجم، وهو نشاط عشوائي تتغاضى عنه السلطات والشركات.

وسنويا يلقى عشرات الأشخاص حتفهم في انزلاقات للتربة يحصل معظمها خلال فصل الامطار الذي يبدأ عادة الشهر المقبل.

وفي تشرين الثاني/نوفمبر 2015 قضى أكثر من 100 شخص في حادث مماثل.

اترك تعليقاً