الطائرة الخاصة تغادر ميانمار وتصل إلى داكا دون حمل المصابين في تحطم الطائرة البنجلاديشية

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

عادت الطائرة الخاصة للخطوط الجوية البنجلاديشية إلى داكا دون حمل المصابين في تحطم الطائرة على مدرج مطار يانغون في ميانمار أمس الأربعاء.

ولا يزال 14 من بين المصابين يتلقون العلاج في المستشفى، ولم يكن من الممكن إعادة الركاب المصابين إلى البلاد، حسبما أكد المدير العام لشركة بيمان بنجلادش شاكيل معراج لوسائل الإعلام.

وردا على سؤال حول سبب عدم إعادة ركاب شركة "بيمان بنجلاديش" الجوية ، قال شكيل معراج : إن هناك الكثير من الإجراءات، حول إعادتهم، وإذا كانوا يريدون العودة، فسيتم إعادتهم.

وفي وقت سابق بالأمس أصيب عدد من الركاب، يوم الأربعاء؛ نتيجة تحطم طائرة ركاب تابعة لشركة "Biman Bangladesh Airlines" (خطوط بنغلاديش الجوية) كان على متنها 33 شخصا ، أثناء هبوطها في مطار يانغون الدولي بميانمار.

وأوضح مفوض الشركة في مطار يانغون، مانجورول كريم كودوري، أن كل من كان على متن الطائرة، القادمة من بنجلاديش، "تعرضوا لإصابات مختلفة لكن، لا حالات حرجة"، مضيفا أن 15 شخصا نقلوا إلى المستشفى.

وذكر شهود عيان أن الطائرة، وهي من طراز "Bombardier Dash 8 Q400"، انشطرت لـ 3 أجزاء، فيما أغلقت إدارة يانغون المطار أمام هبوط وإقلاع الطائرات على خلفية الحادث.

اترك تعليقاً