مجددا في الهند..مقتل مسلم على يد متطرفين هندوس

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

بعد وصول حزب بهاراتيا جاناتا إلى السلطة في الهند ، ازداد التعذيب على المسلمين بشكل كبير، وتعرض شاب مسلم للضرب حتى الموت على يد السكان المحليون الهندوس في منطقة مالدا غرب البنغال، الذي نتج الاحتجاج في حي مالدا، تم القبض على شخصين حتى الآن في هذا الحادث.

وقال مصدر للشرطة : إنه في 26 يونيو ، تم الاعتداء على شاب يبلغ من العمر 24 عامًا يدعى ثناء الشيخ بتهمة سرقة دراجة، ثم خضع في كلية ومستشفى مالدا الطبي في حالة حرجة، ومن هنا تم نقله إلى مستشفى SSKM في كلكتا الذي لقي حتفه فيه.

وتم نقل جثة ثناء الشيخ إلى منزله في مالدار يوم الأحد، وفي غضون ذلك تم نشر فيديو عن ضرب ثناء الشيخ على وسائل التواصل الاجتماعي، نتج ذلك احتجاجات في المنطقة، حيث تم نشر عدد كبير من قوات الشرطة بعد هذا الحادث.

وقبل أيام أثارت عملية قتل شاب مسلم في الهند موجة غضب شديدة في داخل الهند وخارجها بعد انتشار لقطات فيديو للواقعة مما أدى إلى إعتقال عشرة أفراد على الأقل بتهمة القتل العمد والتعذيب.

جاء ذلك بحسب هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، التي أشارت أن الشاب تبريز أنصاري(24 عامًا)، فارق الحياة بعد أيام من تعرضه لاعتداء من مجموعة هندوس بدعوى أنه سرق دراجة نارية.

وأظهر مقطع فيديو تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي عملية الاعتداء على الشاب المسلم، وإجبار المهاجمين له بأن يردد شعارات تمدح آلهة الهندوس.

وفي تصريح صحفي، أوضحت زوجته شاهيستا بارفيين، أن أنصاري بقي مربوطا ومعلقا على عمود كهرباء طوال الليل، ثم سلم للشرطة واعتقل هناك بتهمة السرقة.

اترك تعليقاً