الحركة الإسلامية بنغلاديش تدعو إلى الوحدة في قضية كشمير

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

نظمت الحركة الإسلامية بنغلاديش احتجاجًا على إلغاء الوضع الخاص لكشمير التي تحتلها الهند، وأقيمت المظاهرة الاحتجاجية اليوم الثلاثاء 8 أغسطس أمام النادي الوطني للصحافة برئاسة رئيس الحزب بالنيابة المفتي فيض الكريم.

وقال سيد المفتي فيض الكريم : إن تعذيب المسلمين والاضطهاد عليهم مستمر في الهند، مضيفا يجب أن يتحد الجميع لوقف عدوان حكومة مودي على كشمير.

واستنكر فيضل الكريم قرار الهند إلغاء الوضع الدستوري الخاص لكشمير، وأكد رفضه له.

وخلال تصريحاته حث الشعب الهندوسي المسلم على الوقوف بشكل موحد ضد مخطط حكومة حزب بهاراتيا جاناتا، مطالبا بالانسحاب الفوري لجميع القوات الهندية من جامو وكشمير.

وانتقد فيض الكريم إعلان نيودلهي إلغاء مادة دستورية كانت تكفل الحكم الذاتي لولاية "جامو وكشمير"، الشطر الهندي من إقليم كشمير، وحذر من "اشتعال التوترات" في الإقليم المتنازع عليه.

وقال إن قرار نيودلهي أحادي الجانب بإلغاء المادة 370 من الدستور دون استشارة سكان الولاية من المرجح أن يشعل التوترات السائدة.

وحذر من أن القرار "يعزل السكان المحليين ويزيد من مخاطر وقوع المزيد من انتهاكات حقوق الإنسان وسط حملة قمع كاملة على الحريات المدنية وقطع الاتصالات".

اترك تعليقاً