ناقلة النفط الإيرانية تغادر المنطقة بعد رفض جبل طارق طلب الولايات المتحدة

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أفادت مراسلة الجزيرة بأن ناقلة النفط الإيرانية "غريس1" التي كانت محتجزة في جبل طارق وشكلت أزمة بين طهران والغرب، أبحرت فجر اليوم الاثنين إلى جهة غير معلومة، وذلك بعد رفض المنطقة طلبا أميركا باحتجازها.

ونقلت المراسلة عن مصادر في جبل طارق قولها إن السقينة التي غيرت اسمها، قد تكون في طريقها إلى إحدى الجزر اليونانية، وهي جزيرة كلامات، وفق رويترز.

وبحسب الموقع الإلكتروني "مارين ترافيك" المتخصص في تعقب حركة السفن، فإن الناقلة أبحرت من قبالة سواحل جبل طارق متجهة جنوباً.

واحتجز مشاة البحرية الملكية البريطانية الناقلة في جبل طارق في يوليو/تموز الماضي للاشتباه في نقلها النفط إلى سوريا، وأدى ذلك إلى سلسلة من الأحداث التي سلطت الضوء على التوترات بشأن الطرق الدولية لشحن النفط عبر الخليج.

وكان السفير الإيراني لدى بريطانيا قال على تويتر في وقت سابق إن الناقلة قد تغادر هذه الليلة.

اترك تعليقاً