نور حسين القاسمي : الشعب يرفضون الاتفاقيات الأحادية المعادية للدولة مع الهند

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال الأمين العام لجمعية علماء الإسلام بنغلاديش : إن الاتفاقيات التي تم التوقيع عليها مع الهند في الاجتماعات الثنائية بين رئيسة وزراء بنغلاديش الشيخة حسينة وناريندرا مودي يوم السبت يرفضها الشعب، لكونها اتفاقيات أحادية معادية للدولة، حيث تم تلبية جميع مطالب الهند متجاهلا مصالح بنغلاديش.

وأضاف أن الاتفاقيات تتجاهل كل مصالح بنغلاديش، وتوفر للهند مصالها، مؤكدا : لن يقبل أهل البلد هذه الاتفاقات أبدًا.

وفي بيان أرسل إلى وسائل الإعلام يوم الأحد 8 أكتوبر قال نور حسين القاسمي : إن هذه الاتفاقيات الجديدة مع الهند سلمت الغاز الطبيعي الثمين إلى الهند، وكذلك وفرت لها استخدام الموانئ البحرية سحب مياه نهر فيني، مع أن وأزمة الوقود في بنغلادش المستقلة ذات السيادة.

وتابع : باستثناء هذه الاتفاقات سُمح للهند بضبط الرادار في بنغلاديش بسبب المراقبة الساحلية والتي هي معادية للاستقلال البلاد وهددة لأمنها، مشددا : إن تحقيق بنغلاديش في هذا الاجتماع الثنائي هو صفر على الإطلاق.

واستطرد : إن رئيسة الوزراء لم تطلب من الهند وقف قتل بنغلاديشيين على يد قوات حرس الحدود الهندية على الحدود، كما أنها لم تبحث موضوع سجل المواطنة في ولاية آسام الذي يتعلق بمصالح بنغلاديش، بالإضافة إلى صمتها في قضية الروهنغيا، حيث لم تطلب من الهند ممارسة الضغظ على ميانمار لإعادة الروهنغيا.

اترك تعليقاً