السفير الباكستاني في مصر : مستمرون في الدفاع عن كشمير

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال سفير باكستان في القاهرة ،مشتاق على شاه، إن قضية إقليم كشمير ذات الأغلبية المسلمة، هي قضية بلاده منذ نحو 7 عقود مضت.

وأشار إلى أن أبناء باكستان دافعوا عنها ومستمرون في هذا الدفاع الأبدي بسبب الظلم الواقع عليهم من قبل الهند، جاء ذلك في ندوة عن العلاقات الثنائية بين مصر وباكستان ودور المجتمع الدولي في قضية كشمير، مشيدا في الوقت نفسه بالعلاقة القوية التي تربط القاهرة وإسلام آباد، فضلا عن دعمهما لبعضهما البعض في أوقات السلم والأزمات.

وحضر الندوة عدد من أعضاء الجالية الباكستانية في مقدمتهم شهاب حميد المستشار الإعلامي، ومنصور صادق الملحق العسكري، فضلا عن عدد من المهتمين بالشأن الباكستاني- الهندي.

وأوضح السفير الباكستاني، أن إقليم كشمير منطقة متنازع عليها كما هو منصوص عليه في القرارات الدولية، موضحا أن رئيس وزراء باكستان عمران خان، كان حازما في كلمته في الجمعية العامة للأمم المتحدة، بأن الهند تحضر لحمام دم في كشمير، وأنه سيقاتلها حتى الموت، لافتا إلي أن مافعلته الهند يخالف قرارات مجلس الأمن بإعلانها المنفرد بإلغاء الحكم الذاتي لإقليم كشمير في 5 أغسطس الماضي، فيما انتقده دول عديدة وشخصيات دولية.

ولفت شاه، إلي أن بلاده حريصة علي السلام، في الوقت الذي تدافع فيه عن المظلومين من أبناء كشمير الذين يتعرضون للتنكيل ، مضيفا أن إسلام آباد لن تدخر جهدا في دعم كشمير مهما طال الزمن، هذا لايزال أبناء الإقليم يطالبون بالاستقلال عن الهند أو الانضمام إلي باكستان.

المصدر : وكالات

اترك تعليقاً