مقتل جندي باكستاني..إسلام أباد تتهم الهند بإطلاق النار صوب كشمير الباكستانية

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

اتهم الجيش الباكستاني، القوات الهندية بإطلاق النار صوب الجزء الخاضع لإسلام أباد من إقليم كشمير المتنازع عليه بين البلدين، ما تسبب بقتل أحد جنوده وإصابة امرأتين.

وقال الجيش في بيان، الخميس، إن القوات الباكستانية المنتشرة على الحدود الفاصلة بين شطري الإقليم ردت بإطلاق النار وأوقعت ضحايا من الجانب الذي تسيطر عليه الهند، دون ذكر تفاصيل.

ولم يصدر أي تعقيب فوري من السلطات الهندية على بيان الجيش الباكستاني.

وتشهد العلاقات بين الهند وباكستان توترات متصاعدة، على خلفية قيام الأخيرة بإلغاء الوضع الخاص لولاية "جامو وكشمير"، القسم الخاضع لسيطرتها من الإقليم المتنازع عليه مع إسلام أباد.

وتفرض نيودلهي، منذ أكثر من شهر، حظرًا للتجول وقيودًا على الاتصالات في الإقليم، بحسب رئيس معهد كشمير للعلاقات الدولية، حسين واني.

ويضم الجزء الخاضع لسيطرة الهند من كشمير جماعات مقاومة تكافح منذ 1989، ضد ما تعتبره "احتلالا هنديا" لمناطقها.

ويطالب سكانه بالاستقلال عن الهند، والانضمام إلى باكستان، منذ استقلال البلدين عن بريطانيا عام 1947، واقتسامهما الإقليم ذا الأغلبية المسلمة.

اترك تعليقاً