وزير الداخلية : لا يمكن أن يكون طلاب المدارس القومية إرهابيين

بنغلاديش نموذج يحتذى بها في القضاء على التشدد من البلاد ، حيث حققت نجاحًا ملحوظًا في معركتها ضد التشدد

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال وزير الداخلية أسد الزمان خان كمال : إن طلاب المدارس القومية في بنغلاديش ليسوا إرهابيين، ولا يمكن أن يكونوا متشددين، لأنه لا مكان له في الإسلام، مضيفا : علاوة على ذلك لا دين في العالم يسمح بالقتل.

قال ذلك أثناء كلمته أمام الضيف الرئيسي في المؤتمر الوطني للتطرف في مركز مؤتمرات باشوندهارا الدولي في العاصمة اليوم الثلاثاء 9 ديسمبر/ كانون الأول.

وأضاف وزير الداخلية : يجب أن نحرص على ألا ندع أولادنا يعانون من الشعور بالوحدة والاكتئاب، بل يجب تشغيلهم بطرق مختلفة، حيث يمكن لنا إبعادهم عن الإيديولوجيات أو الأفكار الإرهابية.

وتابع : أحث الجميع على عدم تصديق كل شيء رآه على الإنترنت.

أردف وزير الداخلية : إن بنغلاديش نموذج يحتذى بها في القضاء على التشدد من البلاد ، حيث حققت نجاحًا ملحوظًا في معركتها ضد التشدد.

واستطرد قائلا : لقد أعلنت رئيسة الوزراء الشيخة حسينة سياسة عدم التسامح مطلقا ضد التشدد وطلبت من وكالات إنفاذ القانون منعها وفعلوها بنجاح".

وحث الوزير الجميع على العمل الموحد ضد التشدد والتطرف.

اترك تعليقاً