الدكتور عنايت الله العباسي : داعمو التمثال ليسوا من المسلمين فضلا عن أهل السنة والجماعة

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال الدكتور عنايت الله العباسي إن داعمي التمثال ليسوا من المسلمين فضلا عن أهل السنة والجماعة.

يوم الأحد 6 ديسمبر نشر الدكتور عنايت الله العباسي منشورا في صفحته الخاصة بفيسبوك وقال الدكتور هناك إن المسلمين حتى الفساق منهم لا مجال لهم أن يؤيدوا النحت فضلا عن مؤمني السنة أفضل فرق العالم، مضيفا أنه من المضحك وأقوال المجانين تصريحات الوزير المحامي محب الحسن نوفل بأن مناهضي التماثيل من الفرق الباطلة والعقائد السنية.

وأردف الدكتور قائلا إن علاقة التماثيل مع الشرك و أسباب الشرك وداعموها لن يُعَد من المسلمين فضلا عن أهل السنة والجماعة، فالوزير نوفل الذي سمى مخالفي التمثال بمناهضي السنة هو يريد أن ينشر الرياح المسمومة في أوساط المسلمين، ولكن سيقاوم الشعب السني الأصيل بأيدي من حديد مؤامراته المذمومة بإذن الله.

وتابع الشيخ العباسي مشيرا إلى العلامة مأمون الحق الأمين العام المشترك لمنظمة حفاظت إسلام بنغلاديش "فلتمض إلى الأمام في الحركة المناهضة للشرك وبعون الله سيعينك جميع أنصار منظمة تحريك ختم النبوة ببذل أعلى جهدهم".