القتل في الحدود عار للعلاقة المميزة بين بنغلاديش والهند

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال وزير الخارجية البنغلاديشي عبد المؤمن : إن العلاقة بين بنغلاديش والهند علاقة حارة ووطيدة للغاية ولكن أمورا سلبية كقتل الحدود تشوه ذلك.

ألقى وزير الخارجية هذه الكلمات في مؤتمر صحفي إثر المفاوضات الافتراضية عبر الفيديو بين رئيسة الوزراء البنغلاديشية الشيخة حسينة ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي يوم الخميس 17 ديسمبر.

قال عبد المؤمن حول قتل الحدود : إننا كمواطني بنغلاديش نشعر بخيبة الأمل ولكن نؤمن بحل مشكلة القتل في الحدود بالمفاوضات وقد تقدمنا في هذا المجال مسافة طويلة، ولا نريد أبدا أن يتعرض أحد للقتل في الحدود من بعد ولكن من المؤسف يحدث ذلك في حين لآخر، مضيفا أن العلاقة بين البلدين في نهاية الجمال بيد أن تلك الأمور أنشأت وصمة العار هناك.

وأردف الوزير قائلا إن رئيس الوزراء ناريندرا مودي قال "إنه سيأمر بعدم استخدام السلاح الفتاك للأرواح مرة أخرى للحد عن القتل في الحدود، واقترح على إنشاء "لجنة تدبير تنظيم الحدود المشتركة" تنسيقا مع البلدين المجاورين لمنع هلاك الأنفس في الحدود، والهند قبل ذلك الاقتراح وستبدأ العمل لتحقيقه في أقرب وقت".

وتابع الوزير في البيان : إن رئيس الوزراء الهندي قال من تلقاء نفسه أنه سيستخدم سلاح غير فتاك للنفس.

وأخبر وزير الخارجية الصحفيين إن الشيخة حسينة أعربت عن رضاها عن العلاقة بين البلدين وسمى ناريندرا مودي هذه العلاقة عهدا ذهبيا.

ومما تجدر الإشارة إلى إن هذه المفاوضات الافتراضية استغرقت ساعة وخمس عشرة دقيقة وتم المباحثات هناك عن الأمور المتنوعة الثنائية بين البلدين.