مظاهرة احتجاجية بمبادرة اتفاق العلماء مؤمن شاهي ضد توقيف الحفلات الدينية والهجوم على الطلاب

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

انعقدت مظاهرة احتجاجية بمبادرة اتفاق العلماء بمحافظة مؤمن شاهي ضد وقف الحفلات الدينية وعرقلة إلقاء كلمات الخطباء والهجوم على الطلاب.

عقدت المظاهرة الاحتجاجية إثر جمعة اليوم 22 يناير بمبادرة اتفاق العلماء مؤمن شاهي بساحة المسجد الكبير للمحافظة برئاسة مولانا عبد الرحمن الحافظجي.

قال الخطباء قبل المظاهرة في التجمع إنه تتم عرقلة أداء المسؤولية الدينية للعلماء البارزين في البلاد، السلطات تنزع حرية تعبيرهم وتحرمهم من الحقوق الديمقراطية.

وأضافوا قائلين إنه من يخطب في الحفلات الدينية ومن لا يخطب فيها يحدده العلماء الكبار وليس ذلك من مسؤولية شخص أو حزب وطالبوا برفع جميع القيود غير المكتوبة من المحاضرين الدينيين وتحقيق إلقاء الكلمات بحرية.

وأردفوا قائلين في ذلك التجمع الضخم إنه تتم عرقلة الحفلات الدينية ونزع مكبرات الصوت منها ومضايقات منظميها وكسر خيمها وتحاول جهة شريرة بوقف حفلات المواعظ الدينية للأبد، مضيفين أننا نطالب تحقيق تسهيل عقد المجالس والحفلات الدينية بدون شروط وإلا سنعلن عن برامج أكثر صرامة.

أثناء ذلك ذلك ندد خطباء التجمع والمظاهرة هجوم عدد من أنصار الشيخ سعد على طلاب جامعة فيض الرحمن رحمه الله بدون سبب وجرح 13/14 منهم بخطيرة 19 يناير مطالبين بتقديم المتورطين للعدالة.