الانقلاب العسكري في ميانمار..المجلس العسكري يأمر باعتقال عدد من المشاهير

أصدرت السلطات العسكرية في ميانمار، الأربعاء مذكرات اعتقال بحق 7 أشخاص، معظمهم من الممثلين والمغنين، بتهمة دعم حركة الاحتجاج المناهضة للانقلاب

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أصدرت السلطات العسكرية في ميانمار، الأربعاء، مذكرات اعتقال بحق 7 أشخاص، معظمهم من الممثلين والمغنين، بتهمة دعم حركة الاحتجاج المناهضة للانقلاب.

وورد أنباء تفيد بأن الشرطة تبحث عن 7 من المشاهير ممكن أطلقوا حملة لجمع تبرعات للحركة الاحتجاجية التي بدأها العاملون الصحيون وانضم إليهم لاحقًا موظفون من عدة إدارات حكومية.

وقال الجيش إنه تم توجيه الاتهامات للمشاهير بموجب المادة 505 من قانون العقوبات بدعوى التشهير بالدولة.

ومنذ استيلاء الجيش على السلطة مطلع الشهر الجاري، يتم استخدام تهمة التشهير بالدولة، التي يصل عقوبتها إلى عامين كحد أقصى، على نطاق واسع لخنق المعارضين.

وفي الأسبوع الماضي، أصدرت الحكومة العسكرية مذكرات اعتقال بنفس التهمة لسبعة أشخاص آخرين، بمن فيهم مين كون نينج، الناشط السياسي الذي يعتبر ثاني أكثر الشخصيات نفوذاً في البلاد بعد مستشارة الدولة أونغ سان سو تشي.

كما قام المجلس العسكري بتعليق بعض القوانين للسماح للقوات الأمنية باعتقال مواطنين وتفتيش ممتلاكهم الخاصة دون الحصول على موافقة من المحكمة.

ووفق الأمم المتحدة، فقد تم اعتقال أكثر من 350 شخصا منذ الانقلاب العسكري أول فبراير /شباط الجاري، الذي أطاح بالحكومة المدنية بقيادة مستشارة الدولة أونغ سان سوتشي.