بنغلاديش..عدد ضحايا الانتحار أكثر من وفيات كورونا هذا العام

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أفادت دراسة جديدة في بنغلاديش بأن عدد ضحايا الانتحار خلال العام الماضي فاق الذين لقوا حتفهم بسبب فيروس كورونا.

وذكرت الدراسة التي نشرتها مؤسسة “آتشول” غير الربحية المحلية، السبت، أن بنغلاديش سجلت وفيات بسبب الانتحار أكثر بنسبة 70 بالمئة من وفيات كورونا.

حيث أودى الانتحار بحياة 14 ألفا و436 شخصا بين مارس/ آذار من العام الماضي وفبراير/ شباط 2021، مقارنة بوفاة 8 آلاف و462 شخصا بسبب كورونا خلال الفترة ذاتها.

وأرجعت الدراسة سبب زيادة حالات الانتحار إلى التداعيات الاقتصادية والاجتماعية للوباء.

كما أوضحت الدراسة أن عدد حالات الانتحار أعلى بنحو 45 بالمئة من العام الذي سبق انتشار فيروس كورونا.

وذكرت المؤسسة أنه من الصعب الحصول على الرعاية والعلاج النفسي والدعم في بنغلاديش، خاصة للشباب.

ووفقا للدراسة، فإن 49 بالمئة من ضحايا الانتحار تتراوح أعمارهم بين 20 و 35 عاما، منهم 57 بالمئة نساء.

ويقدر عدد الأشخاص الذين ينتحرون في بنغلاديش بمتوسط 10 آلاف شخص كل عام، وفقا لمكتب الإحصاء المحلي.

وأفادت التقارير أن فترة جائحة كورونا شهدت ارتفاعا في الميول الانتحارية بمعدل ينذر بالخطر بين الطلاب، بجانب زيادة موجات الإحباط والاكتئاب، وهو ما دفع الكثيرين إلى الانتحار.