الأمطار تغرق شوارع المدينة المنورة.. والأرصاد تحذر المواطنين.. ويلقي مقيم سوداني مصرعه جراء ذلك

وفاة مقيم سوداني جراء انهمار الأمطار في المدينة المنورة

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

شهدت المدينة المنورة، بالسعودية، تساقط كثيف للأمطار، اليوم الاثنين، وسط موجة من الطقس السيئ والتى ضربت السعودية، وتسببت فى تساقط شديد للأمطار، وأغرقت الشوارع، كما لقي مقيم سوداني مصرعه جراء الأمطار الغزيرة التي ضربت المدينة المنورة وتسببت بفيضانات.

وأفادت صحيفة "الرياض" السعودية بأن المقيم توفي بعد انزلاقه في سيل الأب بوادي الصفراء، حيث تم انتشاله من قبل المواطنين.

وذكرت صحيفة "عكاظ" أن الهلال الأحمر السعودي رفع استعداداته تزامنا مع هطول الأمطار على المنطقة.

وأوضح المتحدث الرسمي لهيئة الهلال الأحمر بمنطقة المدينة المنورة خالد بن مساعد السهلي أنه تم استدعاء عدد من الفرق الإسعافية وتشغيل مركز القيادة والتحكم لقيادات المنطقة والتطوع.

ونقلت الصحيفة عن المتحدث الرسمي باسم الدفاع المدني بالمنطقة، العقيد خالد الجهني أن غرف التحكم والتوجيه تلقت 3 آلاف اتصال، وباشرت 60 بلاغا، بينها 9 بلاغات التماسات كهربائية و51 بلاغ احتجاز، كما تم إنقاذ 41 شخصا وإيواء 5 أسر نتيجة تضرر منازلهم بالمياه.

ومن جانب آخر شارك مرتادى تويتر، عبر هاشتاج "أمطار المدنية" بفيديوهات وصور تبرز الأمطار التى غسلت شوارع المدينة، معبرين عن سعادتهم بهذا الطقس وغرد أحدهم :" ياليتنى من سكانها"، وقال آخر :" الأمطار زادت المدينة جمالا".

فيما تم تداول فيديو يكشف حجم السيول التى تعرضت لها المدينة، إذ ظهر فى الفيديو الأمطار، تجرف سيارة بعيدا، من قوة دفع المياه، فيما تداولوا فيديو آخر يكشف الشكل الجمالى الذى أضفته الأمطار على شلالات جبال عير جنوب المدينة.

وحذرت مديرية الدفاع المدنى بمنطقة المدينة المنورة المواطنين والمقيمين من تقلبات جوية تشهدها منطقة المدينة المنورة خلال هذه الأيام، فيما دعت الجميع إلى أخذ الحيطة والحذر من هذه التقلبات، واتباع إرشادات وتعليمات الدفاع المدنى فى مثل هذه الحالات.

ونقلت الصحيفة عن المتحدث الرسمي باسم الدفاع المدني بالمنطقة، العقيد خالد الجهني أن غرف التحكم والتوجيه تلقت 3 آلاف اتصال، وباشرت 60 بلاغا، بينها 9 بلاغات التماسات كهربائية و51 بلاغ احتجاز، كما تم إنقاذ 41 شخصا وإيواء 5 أسر نتيجة تضرر منازلهم بالمياه.

وتحدث الجهني عن إغلاق بعض الطرق احترازيا نتيجة تضررها من تساقط الصخور، مؤكدا أن الجهات المعنية تعمل سويا لإزالة الخطر ورفع مخلفات الأمطار عن الطرق الخارجية وسحب المياه من الطرق والشوارع والتقاطعات الرئيسية داخل المدن والمحافظات .

المصدر : إسلام ميديا و RT

اترك تعليقاً