ميرزا فخر الإسلام : الحكومة تنتهك حرية الصحفيين من خلال تقنين الإعلام الرقمي

تقنين الإعلام الرقمي.. تنظيم أم تقييد؟

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال الأمين العام لـ"الحزب الوطني بنغلاديش" ( BNP) ميرزا ​​فخر الإسلام عالم غير : إن الحكومة تنتهك حرية الصحفيين من خلال تقنين الإعلام الرقمي.

جاء ذلك خلال تصريحات أدلى بها أمام ندوة الإفطار التي نظمها اتحاد بنغلادش الفيدرالي للصحفيين واتحاد الصحفيين داكا في قاعة النادي الوطني للصحافة.

وأضاف ميرزا ​​فخر الإسلام : إنه منذ تولي رابطة عوامي السلطة، تم إغلاق صحف وقنوات تلفزيونية تحت مؤامرة الحكومة، وتم استبعاد العديد من الصحفيين كما تم إغلاق صحف على الانترنت أيضا.

وقال الأمين العام للحزب الوطني : إن بنغلاديش لم تعد دولة ديمقراطية مستقلة، لقد أصبحت دولة تعتمد بالكامل.

وتابع : لقد تم تدمير القيم الديمقراطية التي حققها أبناء البلاد من خلال الاستقلال، وقامت الحكومة بتجميع النظام القضائي، واستخدمت الحكومة قوات البلاد كقوة خاصة بها، وتم من خلال ذلك إقامة دولة نهب على الاقتصاد بأكمله.

واللافت : أن هناك من يرى أن فرض الصفة القانونية لمجال الإعلام الإلكتروني هو نوع من ممارسة سلطة غير مشروعة وقمع لحريات التعبير، ما يؤدي للتضييق وبسط الخناق على صوت الرأي العام، خاصة وأن الصحافة هي الوسيط بين المواطن وصناع القرار.

بيد أن العديد من المنابر الإعلامية يسيرها رجال أعمال أظهروا ولاءهم للجهات الحاكمة، ما أثَّر بشكل جلي على المحتوى المقدم للقارئ، وعمد إلى تسييس قطاع الإعلام بشكليه التقليدي والجديد.

اترك تعليقاً