الهيئة العليا للجامعات القومية بنغلاديش تصدر نتائج الامتحانات لعام 1440 ونسبة النجاح 73.51 ٪

بمشاركة ما مجموعه 26783 طالبا وطالبة..وبعد أن ألغت الهيئة الامتحانات مرتين بتهمة تسرب ورقة الأسئلة

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

أصدرت الهيئة العليا للجامعات القومية بنغلاديش نتائج الامتحانات لعام 1440 لمرحلة الكتميل على موقعها الإلكتروني في 11 صباح اليوم 29 شوال، 3 يوليو/ تمّوز.

ونجج 19،079 مرشحا بدرجات مختلفة، بينما رسب 4،882 مرشحا، في حين كان2625 مرشحا غائبًا من العدد الإجمالي للمرشحين الذين 26،788 مرشحا.

ونجح 13869 طالبًا و 5210 طالبة، ونسبة النجاح 77.18٪ من الطلاب 65.26٪. من الطالبات، والنسبة الإجمالي للنجاح 73.51 ٪، واجتاز درجة ممتاز 959 طالبا و 92 طالبة، بينما ل) اجتاز الدرجة الأولى (جيد جدا) 4،124 طالبًا ، 1،076 طالبة من المرشحين. اجتاز الدرجة الثانية (جيد) 5،634 طالبًا و 2،351 طالبة، كما اجتاز الدرجة الثالثة (مقبول) 3،152 طالبًا و1،691 طالبة، بالإضافة إلى ذلك ، تم إلغاء اختبارات ما مجموعه 14 طالبًا.

وكان شارك ما مجموعه 26783 طالبا وطالبة في اختبارات هذا العام، من بينهم عدد الطالبة حوالي 7 آلاف، يشارك الطلاب في 361 مركزا لأداء الامتحان، بما في ذلك 127 مركزا للطالبات، هناك 39 مركزا للطلاب و 26 مركزا للطالبات في داكا.

وكانت انطلقت الاختبارات المركزية الثالثة للهيئة العليا للجامعات القومية بنغلاديش لمرحلة التكميل بمشاركة 26783 طالبا وطالبة للعام الدراسي ١٤٣9/١٤40 اليوم 1 شعبان، 8 أبريل/ نيسان على أن تستمر لغاية 11 شعبان، 18 أبريل نيسان الجاري، وكانت تبدأ في التاسعة صباحا وتنتهي في الساعة الثانية عشرة والنصف ظهرا.

وكانت الهيئة العليا للجامعات القومية بنغلاديش ألغت الاختبارات المركزية الثالثة لمرحلة التكميل للمرة الأولى بتهمة تسرب ورقة الأسئلة، وذلك بعد جلسة طارئة لأعضاء الهيئة العليا صباح اليوم السبت 13 أبريل/نيسان.

وأعلنت الهيئة عن جدول جديد للاختبار من 23 أبريل إلى 3 مايو، ثم ألغت بنفس التهمة للمرة الثانية بعض الاختبارات إلا أنها أنهت في الميعاد، وشكلت لجنة من خمسة أعضاء لتحقيق القضية، وتعيين المتورطين بالفساد.

واللافت أن رئيسة الوزراء الشيخة حسينة أعلنت مساء 11 أبريل (نيسان) 2017 بمحضر 300 عالم من قمة العلماء في المبنى العام بداكا عن معادلة شهادة دورة الحديث مع شهادة الماجستير في قسم الدراسات الإسلامية والعربية، ثم بعد إكمال جميع الإجراءات اللازمة شُرع مشروع قانون الاعتراف الحكومي للمدارس القومية في البرلمان، وبذلك تحقق أهم المطالب التي قد ادعى بها علماء المدارس القومية منذ عقدين من الزمن تقريبًا، وجاء هذا الإعلان بعد اتحاد المنظمات التعليمية الستة المرتبطة بالمدارس الإسلامية القومية باسم الهيئة العليا للجامعات القومية بنغلاديش.

اترك تعليقاً