مصدر عسكري لإيران: تجاربنا الصاروخية ’دفاعية‘ وليست موجهة لأي دولة

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

نقلت وكالة أنباء "فارس" الإيرانية شبه الرسمية اليوم (السبت) عن مصدر عسكري إيراني، قوله إن التجارب الصاروخية التي تجريها بلاده تندرج تحت إطار حاجاتها الدفاعية وليست موجهة لأي دولة، مؤكداً أن طهران لا تحتاج إذنا من أي قوة.
وأوضح المصدر أن تجارب طهران الصاروخية أمر طبيعي في نطاق حاجاتها الدفاعية، وأن هذه القدرة الصاروخية، تهدف فقط للرد على أي عدوان محتمل.
ونقلت الوكالة عن المصدر العسكري المطلع قوله: لا تحتاج إيران إذن أي قوة في العالم لتدافع عن نفسها.
وكان مسؤول دفاعي أميركي قد قال يوم (الخميس) الماضي إن إيران أجرت تجربة لصاروخ باليستي متوسط المدى فيما يبدو قطع مسافة نحو ألف كيلومتر.
وأضاف أن التجربة لم تشكل تهديدا للملاحة أو لأي عسكريين أميركيين في المنطقة.
وتدهورت العلاقات بين طهران وواشنطن بعد قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب في مايو (أيار) 2018 الانسحاب من الاتفاق النووي وإعادة فرض عقوبات اقتصادية على إيران.
وتصاعد التوتر بين طهران والغرب بشكل متزايد بعد احتجاز بريطانيا ناقلة نفط إيرانية في جبل طارق، منذ أسبوعين، وبعدها قالت لندن إن سفناً إيرانية اقتربت من سفينة بريطانية، في المضيق الواقع بين إيران وشبه الجزيرة العربية.

اترك تعليقاً