تنديدا بقتل المسلمين في دلهي..مظاهرات حاشدة في محافظات بنغلاديش

المظاهرون طالبوا سحب الدعوة الرسمية لرئيس لناريندرا مودي للانضمام في برامج السنة المجيبية

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

نظمت الجالية المسلمة وعلماء الشريعة ببنغلاديش مظاهرات حاشدة في ثلاث محافظات تنديدا بقتل المسلمين وإحراق بيوتهم ومساجدهم في مدن هندية بما فيها دلهي عاصمة الهند.

وقام علماء الشريعة والجالية المسلملة بالمظاهرات يوم الثلاثاء 3 مارس في ثلاث محافظات.

في محافظة بريسال نظم علماء الشريعة والجالية المسلملة مظاهرة بالشارع الرئيسي للمدينة ورددوا هتافات منددة بالحكومة الهندية والانتهاكات المتواصلة والقتل بحق المسلمين كما ردد المشاركون هتاف "لا نريد ناريندرا مودي في بنغلاديش" وجود ناريندرا مودي الطائفي في حفلة السنة المجيبية ببنغلاديش إهانة لصديق البنغال الذي كان غير طائفي.

وأثناء المظاهرات أعرب المحتجون عن غضبهم تجاه حكومة الهند بما فعلت من الانتهاكات ضد المسلمين وحينئذٍ طالبوا لدى الحكومة سحب الدعوة الرسمية لرئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي للانضمام في برامج السنة المجيبية احتفالا بالذكرى المئوية لميلاد الشيخ مجيب الرحمن مؤسس دولة بنغلاديش.

ومن جهة اخرى خرجت مظاهرات حاشدة في عدة المدن لمحافظة كوشتيا و نظمتها لجنة علماء الشريعة بكوشتيا و اشترك هناك الآلاف من المسلمين و داروا وقتئذ أهم شوارع رئيسية للمحافظفة.

وكذلك نزل عدد ضخم من المسلمين تحت قيادة لجنة الأئمة والمؤذنين إلى شوارع محافظة سلهت منددين بانتهاكات الحكومة الهندية برئاسة ناريندرا مودي المتشدد ضد المسلمين.

والجدير بالذكر أن 45 شخصا قتلوا على أيدي الشرطة والهندوس المتطرفين المؤيدين لحكومة مودي بدلهي متأخرا عندما نزلوا إلى الشارع ضد قانون الجنسية الذي تم تكوينه مستهدفا إلى إسقاط مواطنة المسلمين.

اترك تعليقاً