وزير المعلومات البنغلاديشي : على الولايات المتحدة تكثيف الرقابة على مكافحة الإرهاب والعنصرية والتمييز الداخلي

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال وزير المعلومات البنغلاديش والسكرتير العام المشترك لرابطة عوامي الدكتور حسن محمود: إن نوع الهجمات التي وقعت بالبرلمان الأمريكي متأخرا فهل حدث مثل ذلك في بنغلاديش أو الهند؟  لم يحدث قط في برلماننا، ففي هذه الناحية أقول ” الولايات المتحدة تحتاج إلى الاعتناء الفائق والرقابة المكثفة على مكافحة إرهابها الداخلي والعنصرية والتمييز “.

صرح وزير المعلومات البنغلاديشي بهذه الكلمات في تبادل الآراء مع الصحفيين عن المستجدات ظهر الاثنين 18 يناير في غرفة الجلسات بوزارة المعلومات.

قال الدكتور حسن محمود لقد احتجت بنغلاديش بشدة على تصريحات وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو حول وجود تنظيم القاعدة في البلاد، ولا أساس لادعائه، فمثل تلك الكلمات المزعومة إذا تصدر من وزير الخارجية لأمريكا لسبب الجهل وعدم الاطلاع فذاك يثير الأسف والدهشة.

ردا على سؤال صحفي حول أفضلية البيئة الأمنية البنغلاديشية من الولايات المتحدة قال الوزير ” لقد رأينا الهجوم العنيف على البرلمان الأمريكي وقتل ما لا يقل عن 4 أشخاص ودار الشكوك حول انتشار الفوضى والعنف بشكل واسع عبر البلاد في حفل تأيدية اليمين الدستورية لرئاسة الولايات المتحدة من قبل جو بايدن وتلك المعلومة أفادت بها الاستخبارات الأمريكية، مضيفا أن مكافحة الإرهاب في أي بلد كان من واجباتنا الجماعية، فأنا أعتقد شخصيا أنه يجب للولايات المتحدة أن تراقب وتعتني بشدة بمكافحة إرهابها الداخلي.