وزير الداخلية : إعلان داعش مسؤوليته عن كل حادث مؤامرة

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

وصف وزير الداخلية أسد الزمان خان كمال إعلان مسؤولية تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) بأنها جزء من مؤامرة ، جاء ذلك خلال تصريحاته في مؤتمر في فندق سونارغاو بالعاصمة اليوم الأربعاء .

وقال وزير الداخلية : إن داعش تقبل المسؤولية في حال وقوع أي حادث ، وتقوم المنظمة التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها بإصدار بيانات استخباراتية، إنها مؤامرة.

وتابع في سياق إصابة شرطيين، أنه في غضون خمس دقائق فقط ، في حالة وقوع حادث ، اتخذ موقع مقره الولايات المتحدة الأمريكية مسؤولية داعش؛ فيمكننا أن نقول إن هذه مؤامرة. مضيفا شعب بنغلاديش لا يحب الإرهاب ، ولا يتسامح الإرهابية.

اترك تعليقاً