ميرزا فخر الإسلام : الخوف من الاختفاء القسري يسود في جميع أنحاء البلاد

  •  
  •  
  •  
  •  
  •  
  •  

قال الأمين العام للحزب الوطني بنغلاديش ميرزا ​​فخر الإسلام عالمغير : إن قوات القانون والنظام التي أسستها الحكومة أسرت واختفت زعماء المعارضة، مؤكدا : لقد ساد الاختفاء القسري في كل مكان في بنغلاديش.

صرح بذلك الأمين للحزب الوطني بنغلاديش في بيان أرسل إلى وسائل الإعلام اليوم الجمعة 30 أغسطس بمناسبة اليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري.

وأعرب ميرزا ​​فخر الإسلام عن بالغ تعازيه لأسر المفقودين في البيان قائلا : أقدم خالص التعازي لعائلاتهم، مضيفا لقد عم البلاد الخوف عن الاختفاء القسري.

وتعليقًا على هدف الحكومة المتمثل في القضاء على المعارضة ، قال زعيم الحزب القومي البنغلاديشي: تستخدم الجماعات القاسية الحاكمة الاختفاء القسري كاستراتيجية لإحداث انعدام الأمن بين الناس في الدولة والمجتمع، ويهدفون به إلى القضاء على المعارضة.

وفي سياق متصل قال أستاذ القانون عاصف نظرول بجامعة داكا إن الحكومة متورطة في كل اختفاء قسري في البلاد، مضيفا : إن الحكومة لا يمكنها تجنب مسؤوليتها أبدا.

وتساءل عاصف نظرول عن الحكومة قائلاً : إنه إذا لم تكن الحكومة ضالعة في حوادث الاختفاء القسري، فلماذا لا تلبى دعوات أسر المفقود؟

وأضاف أنه وفقاً للعائلات فإن ضلوع الحكومة يثبت من خلال استخدام السيارات الحكومية أو الموظفين المكلفين بإنفاذ القانون أو سياراتهم أثناء كل اختفاء قسري.

وتابع : إنه إذا لم تكن الحكومة متورطة في حوادث الاختفاء القسري فإن الحكومة لماذا لا تشكل لجنة مستقلة لتحقيق الحالات المفقودة؟

وأردف عاصف نظرول : إن الاختفاء القسري جريمة وحشية بل أسوأ من القتل، حيث أن عائلة المفقود تمر بمشقة لا تُطاق طوال حياتهم.

اترك تعليقاً